قنبلة جديدة تنفجر في وجه نيمار

قنبلة جديدة تنفجر في وجه نيمار

نيمار


بات نيمار جونيور نجم باريس سان جيرمان ومنتخب البرازيل، أمام صدمة كبيرة محتملة، بعد إصابته في ودية قطر فجر الخميس.


وأشارت صحيفة "ليكيب" الفرنسية إلى أن إصابة نيمار بتمزق في أربطة الكاحل الأيمن ستبعده عن الملاعب لمدة لن تقل عن 6 أسابيع، تشمل العلاج والتأهيل من الإصابة.

وأضافت أنه في حال حاجة اللاعب البرازيلي للتدخل الجراحي فإن غيابه سيطول إلى 4 أشهر، وستتأخر عودته إلى الملاعب حتى بداية أكتوبر/تشرين أول المقبل.



واستعانت ليكيب في تحديد هذه المدد الزمنية باستشارة من طبيب بي إس جي ومنتخب فرنسا السابق، آلان سيمون.


وبسبب هذه الإصابة فإن نيمار خرج من قائمة منتخب البرازيل لبطولة كوبا أمريكا التي ستستضيفها اعتبارا من يوم 14 يونيو/حزيران المقبل.